التخطي إلى المحتوى الرئيسي

الخطوات الأولى نحو Linux Ubuntu

 فى هذه التدوينة أبدا بتوثيق رحلة لتعلم Linux Ubuntu كنظام تشغيل مفتوح وحر المصدر، بديل لنظام Windows الذى استعمله حاليا. يوجد عشرات الأسباب بالطبع للانتقال الى "لينكس أوبنتو" ربما أفرد لها تدوينة مستقلة مستقبلا..

                                                         
ubuntu, أوبنتو

سمعت لأول مرة بمصطلح Open Source منذ مدة طويلة، وقرأت عنه كثيرا ولم أهتم به حتى عامين مضوا. وقع فى يدى كتاب اليكترونى رائع وجميل ومبسط للغاية اسمه "أوبنتوببساطة" للمدون المميز "أحمد أبو زيد" يشرح فيه خطوة بخطوة طريقت تهيئة ubuntu كنظام تشغيل لحاسبك، بديلا لنظام Windows. قمت بتحميل نسخة ubuntu 11-10 ولكنى لم أستعملها الا مؤخرا هذا الأسبوع، قمت باعدادها على usb ولم تأخذ سوى دقائق معدودة، قمت بعدها بعمل restart  لجهازى وبدأت فى عمل install وفى نفس الوقت اضافة للتحديثات المتوافرة -يتطلب ان تكون متصل بالانترنت- وفى حوالى ساعة كانت النظام مهيئا للعمل بسلاسة.

 أمضيت وقت طويل متحاشيا التعامل مع Linux وكالعادة كنت مخطئ، فالنظام فى غاية السلاسة وتعاملت معه لأول مرة بدون معوقات. استطعت التعامل مع محرر النصوص، مشغل الفيديو، الصوتيات بل وحذف واضافة برامج. لم يكن النظام بالصعوبة التى تخيلتها مسبقا، صحيح انه توجد أجزاء منه مازلت لا أعرف كيفية عملها، الا أننى سأعرف بالاستخدام والتجربة والخطأ.

 أوبنتو نظام متكامل لإدارة حاسبك أو مخدمك الخاص، وهو نظام مفتوح المصدر آى يمكنك التعديل عليه وفق ما يناسبك. اول أصدار له عام 2004 وفى كل عام يظهر منه اصداران فى أبريل وأكتوبر من كل عام. وكلمة "أوبنتو" معناها "الإنسانية تجاه الآخرين."

 للنظام مميزات أكثر من رائعة، أكتشفت وعرفت بعضها، وفى سبيلى الى معرفة المزيد. مركز التحديثات فى النظام من مميزاته الخرافية، لا تحتاج الى آى تحديث يدوى فهو يقوم بكل شئ –بعد اعلامك- ومستودعات برامج Ubuntu  يتوافر بها كافة البرامج التى تحتاجها وهى تمثل بديل أفضل من برامج الويندز بأحجامها ومتطلباتها الكبيرة.

                                                                   
linux logo
 


أول ملاحظاتى السلبية على النظام أنه ليس خفيف كما سمعت من قبل، سألت "أبو زيد" عن طريقFacebook عن السبب؟ أجابنى بان هذا راجع الى ان النسخة قامت بالتحديث الى آخر أصدار Ubuntu 13-10  مما يعنى ان نواة جديدة للنظام متوافرة بجانب النواة القديمة، وهو ما يظهر فى بدء عمل الجهاز. قمت بالبحث عن طريقة لإزالة الأنوية القديمة من النظام، فلم أجد طريقة سهلة تناسبنى.  فكرت فى حذف "أوبنتو" والقيام بتهيئته من جديد وقمت بتحميل أحدث اصدار بالفعل.

 واجهتنى مشكلة ان حذفه لن يجعلنى أتمكن من الولوج الى الويندز، حتى أقوم بتحميل "بادئ الاقلاع" من أسطوانة النسخة الخاصة بالويندز. ظللت أبحث حتى وجدت طريقة مشروحة بالفيديو، مكنتى من حذف بارتيشن ubuntu ولم تؤثر على نظام الويندز بآى شكل من الاشكال، وسأقوم مجددا بالعمل على أوبنتو بعد تهيئته من جديد .

 مع أوبنتو وداعا للتجسس على حساباتى بواسطة نظام التشغيل، وداعا للفيروسات وللتهنيج ولعدم استقرار النظام.

 سوف أتابع فى تدوينات أخرى قادمة -باذن الله- تجربتى فى التعلم مع  Linux Ubuntu، بالإضافة الى عالم البرمجيات مفتوحة المصدر ككل، وسأوافيكم بالجديد..




المشاركات الشائعة من هذه المدونة

النطاق المسموم.. ميراث الجهل والخوف الذي يحكم البشر..

للروائي الشهير: سير "آرثر كونان دويل" -مبتكر الشخصية الأشهر: شيرلوك هولمز- رواية بعنوان (النطاق المسموم) تحكي عن مغامرة وحوادث غريبة تقع للبشر، بسبب دخول مدار كوكب الأرض في نطاق سام خلال سيره في الفضاء.. حاليا تقع للأرض المزيد والمزيد من الحوادث والغرائب بسبب تأثير نطاق سام آخر، لكنه هذه المرة من صنع البشر أنفسهم  أو للدقة بعضهم، وليس من الفضاء..
يمكنك ان ترى عشرات المعالم، المظاهر، والظواهر المختلة نتيجة هذا النطاق السام المتولد على نطاق الكوكب بأكمله، كوكبنا الأزرق الصغير.. سأقوم بالتلميح هنا ببعضها وأترك الباقي لذكاء القارئ.

الفقر بلا شك هو أبرز هذه الظواهر، الكل يشكو ويئن ويطالب بالمزيد. لم يعد هناك مطلقا ما يكفي، نحن نريد المزيد والمزيد من المال من اجل اقتناء أشياء نعتقد انها ستمنحنا السعادة والجمال والحب، لكنها لا تفعل؟!. فالنهم الإستهلاكي وشره الإقتناء والإستحواذ فاق كل شيئ، أصبح ثقب أسود يبتلع كل ما يصله ولا يكتفي ولن يفعل..الحروب التي لا تنتهي معلم آخر بارز في النطاق السام الذي نعبره، حروب ممنهجة ومخطط لها لخدمة عدة أهداف منها تقليل عدد س…

5 من الخرافات الشائعة عن مصر القديمة

بينما يؤرخ لكافة دول العالم من خلال التاريخ، تبقى مصر "أم الدنيا" دوما استثناء فقد جاءت هي إلى الوجود أولا ثم تبعها التاريخ.. فريدة، عظيمة، غير مسبوقة ومتميزة على الدوام هي مصر، عصيّة دوما على الأفهام والعقول، قابعة بمكان خارج التنظيرات والأفكار.. وكما يقوم طائر العنقاء الأسطوري من رماده من جديد، كذا مصر تبعث وتبدأ عصرا جديدا من العظمة والسيادة بعد كل ضعف ووهن.. وحظ مصر من الخرافات والأباطيل كبير بعمق الزمن، بعضها صار كالمسلمات من كثرة ترديده لكن شيوع الخطأ لا يعني صحته كما نعرف.. وهذا المقال مخصص لتفنيد 5 من الخرافات الشائعة عن مصر القديمة، والتي يظنها البعض حقائق ومعلومات أكيدة، لنبدأ..


·المصّريين فراعنة..
اعتاد الجميع نتيجة فهم خاطئ "متعمد" أن يسموا الحضارة المصرية القديمة باسم الفراعنة، و سيتضح لك العمد والقصد السيئ حين تتمعن في الأمر جيدا..
بداية لم يطلق على ملوك مصر طوال عصرهم الذهبي لقب فراعنة اطلاقا، ولم يكن اسم "فرعون" لقب ولا يخص سوى صاحبه وهو الملك المعاصر لنبي الله "موسى" عليه السلام.. ومحاولة الإلتفاف حول هذه الحقيقة بان هذا اللقب جا…

زعتر، فراولة ومسك الليل

كتبت فى تدوينة درجات اللون الأخضر، عن شغفى وحبى للنباتات والورود وكل ما هو أخضر. أمس بينما شقيقى وانا فى مدينة "6 أكتوبر"، قمنا بزيارة لمشتل أعرفه من قبل. 



 المشاتل أحد الأماكن المسحورة بالنسبة لى، أنسى نفسى تماما وسط أنواع الصبار وباقات الزهور الفواحة العطرة، المزهوة بألوانها الفاضحة. رائحة زهرة "الجاردينيا" مازالت عالقة بأنفى.

 شاهدت أنواع جديدة بالنسبة لى من الصبار، ونباتات أخرى لا أعرفها وان كنت أستمتعت بها. وحيث أننا فى أوائل الربيع فقد كانت أكثر النباتات مزهرة بجمال من نوع خاص.



 تجولت انا وأخى بصحبة أحد العاملين ذوى الأخلاق الحسنة -من سوريا المنكوبة-. ابتعت من مدير المشتل؛ "زعتر"، "مسك الليل" وهى نبتة تفوح برائحة عطرة ليلا، "روزمارى" وشتلات "فراولة" لاجرب زراعتها فى المنزل.



 كما أهدانى المدير؛ نبتة "نعناع" هدية لأبنى "سليم"، وهى من نعناع المدينة المنورة، كما أخبرنى. والحقيقة ان لها رائحة نفاذة بشكل جميل.


 انا أتمنى حقيقة ان يكون عندى مشتل خاص فى يوم من الأيام، لأرضى حبى وأهتمامى بهذه الكائنات الخضراء ال…