التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من ديسمبر, 2016

300 كلمة عن رواية "أمريكانلي"، للروائي: صنع الله ابراهيم

واحدة من أجمل الروايات المصرية، التي قرأتها -عدة مرات- في الأعوام الأخيرة بدء من 2004. وهي تمثل في نظري قمة النضج عند كاتبها، الذي قرأت له  روايات (شرف، ذات، اللجنة، بيروت بيروت، تلك الرائحة والتلصص)، وانا أعتبر "صنع الله ابراهيم" واحد من أهم الروائيين المصريين حاليا، والذي يملك صوت مميز لكتاباته ناتج عن إدماج الكاتب لحياته الشخصية في سياق السرد المكتوب. وكافة الكتاب الناجحين والعظماء يفعلون هذا بنسب متفاوتة، لكن "صنع الله" انغمس بتجاربه الحياتية كاملة بين سطور رواياته..




 رواياته ممتعة جدا ومن الصعب ان تترك الرواية ما ان بدأت فيها، ويزداد معدل قيامك لعمل القهوة كلما أصبح الجانب الأيسر من الكتاب أقل، فأقل.. ينجح الراوي في جعلك تتعاطف مع بطل الرواية بكل عيوبه ونقائضه والضعف والخوف الملازمان له، أصابني التوتر بشدة مع بطل رواية "اللجنة" التي نشرت عام 1981، وهي هجاء ساخر لسياسة الانفتاح التي أنتُهجت في عهد السادات. أنهيت قراءة "ذات" وأنا أشعر بالإختناق والمرارة مع بطلة الرواية، بينما فتحت لي رواية "شرف" نافذة على عالم السجون في مصر، والذي س…